سبت ١١ شعبان, ١٤٣٦
أهم الأخبار
الشيخ عبدالله آل الشيخ : من ينفذون التفجيرات هم قتلة مجرمون منهجم تدمير الأمة ومقدراتها
منذ ١٩ ساعة
التحالف الدولي ينفذ 24 غارة في العراق وسوريا
منذ ١٩ ساعة
البحرين تدين التفجير الإرهابي الذي استهدف جامع العنود في الدمام
منذ ١٩ ساعة
أهالي المنطقة الشرقية يستنكرون العمل الإرهابي
منذ ١٩ ساعة
إعادة إنتخاب سيب بلاتر رئيسا للفيفا
منذ ١٩ ساعة

قريباً

الإخبارية على تويتر

تواصلوا معنا

الأخبار المحلية

الشيخ عبدالله آل الشيخ : من ينفذون التفجيرات هم قتلة مجرمون منهجم تدمير الأمة ومقدراتها
أوصى فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز آل الشيخ المسلمين بتقوى الله في السر والعلن .
وقال في خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم بجامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض : إن ماورد في النبوة من قوله صلى الله عليه وسلم " من أصبح منكم آمنا في سربه معافى في بدنه عنده قوت يومه وليلته فكأنما حيزت له الدنيا بأسرها"، حيث بين عليه السلام والسلام أنه حيزت له الدنيا في ثلاثة أمور، الأمن في الأوطان والصحة في الأبدان والرزق والكفاف، وأن فقد الأمن فقدٌ لثلث العيش والثلث كثير، وإذا كان الأمن ثلث العيش فمن الله به على كفار قريش فقال سبحانه وتعالى ( فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف ) .
 
وأكد فضيلته أن الأمن ركيزة عظيمة ليتفرغ الناس لعبادة ربهم وينتشروا لمصالح دينهم ودنياهم، ولما كان الأمن بهذه المنزلة العظيمة ذكر الخليل إبراهيم عليه السلام في دعائه لأهل مكة ( وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا البلد آمنا وارزق أهلة من الثمرات / ، مشيرا إلى أن إبراهيم عليه السلام قدم نعمة الأمن على نعمة الرزق، لأن الأمن إذا فُقد فلا يملى الإنسان به ولا يأتي به طعام وشراب ولا أي أمر من أمور دنياه .
 
وأفاد أن الله تعالى أمتن على المسلمين بنعمة الأمن في كتابه العزيز في أكثر من موضع فقال عز وجل ( واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون في الأرض تخافون أن يتخطفكم الناس، فآواكم وأيدكم بنصرة ورزقكم من الثمرات لعلكم تشكرون )، لافتا النظر إلى أن هذه النعم لاتزال تتوالى وما انتقصت إلا بعد أن انتقص الناس دينهم فبدلوا وغيروا ، ولم تكن جزيرة العرب بمنأى عن ذلك بل كانت إلى حد قريب مرتعاً للشرك وللسلب والنهب وللقتل، فمن الله عليها بدعوة التوحيد دعوة الإمام المجدد محمد بن عبدالوهاب رحمة الله عليه ، فعادت هذه الجزيرة كما كانت آمنة مطمئنة فأصبحت مأوى لأفئدة الناس ديناً ودنيا، وذلك بفضل الله ثم بفضل دعوة التوحيد واتباع هدي سيد المرسلين، وهيئ الله لها حكومة راشدة دعت هذه الدعوة منذ الوهلة الأولى واستمرت حتى شبت هذه الدعوة عن طوقها وأثمرت ثمرات عظيمة .
 
ونبه الشيخ عبدالله آل الشيخ المسلمين إلى أن الله سبحانه وتعالى ليس بينه وبين أحد واسطة فبقدر ما معك من الإيمان والتقوى تفتح الأرزاق، يقول سبحانه وتعالى ( ولو أن أهل القرى أمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ) ، مفيدا أن الأمن مربوط بالإيمان لقول سبحانه ( الذين أمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون ) أما إن بدل الناس وغيروا فإن سنن الله لا تجامل، يقول سبحانه وتعالى في كتابة العزيز ( ضرب الله مثلاً قرية آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغداً من كل مكان، فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون ) .
 
وقال " ما زلنا بخير ولله الحمد ونعمة وأمن وآمان بفضل الله ورحمته، ولكن الله سبحانه وتعالى ينذر لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد، قال تعالى ( لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد ) ، متطرقا إلى أن ما يصيب العالم الإسلامي اليوم من مصائب إنما هي نذير إلهي لكي لا ينسى الناس ربهم فيعود الغافل ويتذكر الناسي ويستغفر المخطئ، مضيفا إن الذنوب والمعاصي سبب للمصائب والفتن يقول سبحانه وتعالى ( فليحذر الذين يخالفون عن أمرة أن تصيبهم فتنة أو يصبهم عذابٌ أليم ) ، وأمر الله بطاعته وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم فقال ( يا أيها الذين أمنوا أطيعوا الله ورسوله ولا تولوا عنه وأنتم تسمعون ) ، ثم قال سبحانه وتعالى ( واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة )، قال ابن عباس رضي الله عنه إن الله أمر المؤمنين أن لا يقيموا المنكر بين ظهرانيهم ، فيعمهم الله بعقاب من عنده .
 
وأضاف الشيخ عبدالله آل الشيخ " إن طاعة الله وطاعة رسوله سبب للوقاية من الفتن والمصائب والقلاقل ، يقول الله سبحانه وتعالى ، ( ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيراً لهم وأشد تثبيتا ) وإن المسلمين اليوم بأمس الحاجة إلى العودة لدينهم ، والتسمك به ، خصوصاً في هذا الزمان الذي تكالب فيه الأعداء على الأمة فوجهوا سهامهم على الإسلام والمسلمين وديارهم، مؤكدا أن الواجب على الجميع هو الفرار إلى الله والتوبة النصوح والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وإسكات أصوات الفتنة والظلال والفساد، أما الغفلة والإعراض فإنها مفسدة وإن الواجب علينا هو التمسك بالسنة وإن تركها الناس فهي سبيل النبيين والصديقين والشهداء، فإن كثرت الفتن تمسكنا بالسنن يقول سبحانه وتعالى ( يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم وأعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون ) .
 
وبين فضيلته أن اللفتة الأخرى نحو الأمن والأمان وقال :" إذا كان الأمن من الله منه والاستقرار نعمة والرزق لهما تابع وللناس فيه منافع، فكيف من يحمل السلاح بين ظهراني المسلمين ويخيف الآمنين، إذا كان النبي صلى الله عليه وسلم أنكر على من أخاف أخيه من أجل أن يمازحه ، فقد ظهر للعينين أن ما يحصل في بلاد المسلمين من قتل وتدمير واستهداف لرجال الأمن ليس من الإسلام في شيء، مؤكدا أن من يفعلون ذلك ليسوا جهلة مغررين بهم فحسب بل هم قتلة مجرمون، ليس عندهم منهج إصلاحي يسيرون عليه ولكن لديهم منهج تدمير الأمة ومقدراتها واستهداف رجال الأمن وإحداث الفتنة والضلال، إن هؤلاء يقف خلفهم جهات مشبوهة واستخبارات معادية هدفهم خلخلة الأمن في هذه البلد واستهداف وحدتها الوطنية .
 
وأفاد أن الإسلام أول من اكتوى بنار هذه الفتنة العظيمة، وهو المستهدف من أعمالهم هذه، لافتا إلى أن ما حدث من انتهاك لحرمات الله والمساجد في منطقة الشرقية إنما هو انتهاك لحرمات عظيمة ، وانتهاك لحرمة النفس المعصومة وانتهاك لحرمة الدين ، كذلك انتهاك لحرمة الأمن وانتهاك لحرمة المال، فهذا عمل إجرامي لا يقره دين ولا خلق ولا عرف، داعيا إلى محاسبة النفس ، وقال : حاسب نفسك قبل أن تحاسب ولا تنظر إلى الهالك كيف هلك ولكن انظر للناجي كيف نجى ولا تتعلق بحبال الأمل فإن العمر قصير والوقت محدود، فتب إلى الله ".
رئيس ديوان المظالم يستنكر العمل الإجرامي بمدينة الدمام
ندد معالي رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ الدكتور خالد بن محمد اليوسف العمل الإرهابي ، الذي وقع ظهر اليوم بجامع العنود بمدينة الدمام .
 
وقال معاليه : مهما قام به المخربون والمفسدون من سعيهم لشق صف اللحمة الوطنية بين أبناء هذا الوطن ، إلا أننا ولله للحمد سنظل نرفع راية التماسك والتلاحم الإسلامي في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - ، مشيدا بما تحقق بفضل الله ثم بجهود رجال الأمن من إحباط محاولة تنفيذ الجريمة الإرهابية لاستهداف المُصلين داخل الجامع ، لافتا النظر إلى أن هذا العمل الإجرامي بين حقد هذه الفئة الضالة التي لم تراع حرمة المكان والزمان ، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ على المملكة أمنها واستقرارها وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم وأن يجعل تدبيرهم تدميرا عليهم ، وأن يتقبل الشهداء في عليين .
 
وأكد معالي الدكتور اليوسف أن تماسك أبناء المملكة هو الدرع الحصين لوحدة هذا الوطن المعطاء المؤسس على مبادئ العقيدة الإسلامية السمحة ، التي ترفض أعمال الإفساد في الأرض والإخلال بالأمن والإساءة إلى هذا الكيان المستقر بفضل الله ومنته ، مشيراً أن الإرهاب لا يميز بين طائفة وأخرى ولا صغير ولا كبير ، أو رجل وامرأة ، وأن العدالة ستطبق على المفسدين بلا هوادة وفق ماتمليه أحكام الشريعة الإسلامية التي تأسست عليها هذه الدولة المباركة .
وكيل وزارة الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد : يشيد بالحس الأمني الذي أحبط استهداف المصلين بجامع العنود
أشاد فضيلة وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري بالحس الأمني العالي لدى الجهات الأمنية التي تمكنت بفضل الله من إحباط تنفيذ جريمة إرهابية لاستهداف المصلين اليوم في جامع العنود وسط مدينة الدمام .
 
وأبدا الدكتور السديري استنكاره لهذه الجريمة الإرهابية ، عادا إياها انتهاك حرمة بيوت الله ودماء المسلمين وقتلا للأبرياء ، وانه هذا العمل المشين ليس من الإسلام في شيء , وإنما
عمل إجرامي آثم لزعزعة أمن ووحدة وطننا ومجتمعنا المتماسك , مؤكداً على أن استهداف الأبرياء والآمنين وهم في بيت من بيوت الله متوجهين لربهم بقلوبهم وأبصارهم بمثل هذه الجرائم الإرهابية لهو دليل على أن الإرهاب لا دين له ولا وطن له , مؤكداً ثقته بالله سبحانه وتعالى ثم في قدرة ولاة أمرنا ورجال الأمن على القبض على كل من خطط وساعد ونفذ للجريمة الآثمة ، وتقديمهم للشرع لتتم محاكمتهم وفقاً لكتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم .
 
ولفت الانتباه إلى أن ما حدث في " الدالوة " قبل عدة أشهر , وما حدث في القديح الأسبوع الماضي , وما حدث في الدمام اليوم يؤكد على أن هناك أيادي أجنبية تستهدف زعزعة الاستقرار في هذا البلد الآمن وتمزيق وحدته , وإحداث شرخ في لحمته الوطنية , ومحاولة إدخال المملكة في دوامة من العنف والعنف المضاد , الذي تغذيه دوائر استخباراتية معادية امتطت خوارج العصر , واستخدمتهم لتنفيذ مخططاتها وأجندتها , مستغلين حماقتهم وجهلهم واندفاعهم وراء أوهامهم , وحبهم لمفارقة الجماعة ونزع يد الطاعة , واستهتارهم بالأنظمة , واستهانتهم بالأرواح , ولكن ولله الحمد سيبقى أبناء هذا الوطن لحمة واحدة , متمسكين يداً بيد , واضعين أيديهم في أيدي ولاة أمرهم , مشيرا إلى أن هذا العمل الإجرامي سيزيد من ترابطهم وتكاتفهم في مواجهة هذه الفئة الباغية .
 
ودعا الجميع إلى الاعتصام بكتاب الله وسنة نبيه والحذر من دعاة الفتنة والفساد وترويج الشائعات ، والتعاون مع رجال الأمن لتتبع المفسدين في الأرض الذين يحاولون النيل من أمن هذه البلاد واستقرارها .
 
وقدم الدكتور السديري العزاء لذوي المتوفين ، سائلاً الله لهم المغفرة ، سائلا الله تعالى أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه ، وأن يحفظ لها أمنها وأمانها واستقرارها إنه سميع مجيب .
المتحدث الأمني لوزارة الداخلية: إحباط محاولة تنفيذ جريمة إرهابية لاستهداف المصلين بجامع العنود بمدينة الدمام
صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأن الجهات الأمنية تمكنت بفضل الله وتوفيقه من إحباط محاولة تنفيذ جريمة إرهابية لاستهداف المصلين بجامع العنود بمدينة الدمام وذلك أثناء أدائهم لصلاة الجمعة ، حيث تمكن رجال الأمن من الاشتباه بسيارة عند توجهها لمواقف السيارات المجاورة للمسجد وعند توجههم إليها وقع انفجار في السيارة نتح عنه مقتل (4) أشخاص يُعتقد أن أحدهم على الأقل كان قائد السيارة ، واشتعال نيران في عدد من السيارات. 
 
وقد باشرت الجهات الأمنية في استكمال إجراءات الضبط الجنائي والتحقيق فيه ، وسيصدر بيان إلحاقي بالتفاصيل، ولا يزال الحادث محل المتابعة الأمنية ، والله ولي التوفيق. 
المتحدث الأمني لوزارة الداخلية : الانفجار تزامن مع توقف السيارة المشتبه بها
صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأنه إلحاقاً للبيان المعلن بشأن إحباط محاولة تنفيذ جريمة إرهابية لاستهداف المصلين بجامع العنود بمدينة الدمام وذلك أثناء أدائهم لصلاة الجمعة ، فقد أكدت نتائج التحقيقات الأولية أن الانفجار تزامن مع توقف السيارة المشتبه بها ، وكان ناتجاً عن قيام شخص متنكر بزي نسائي بتفجير نفسه بحزام ناسف عند بوابة المسجد أثناء توجه رجال الأمن للتثبت منه ، حيث نتج عن ذلك مقتله و(3) أشخاص آخرين وإصابة (4) بإصابات غير مهددة للحياة ونقلهم إلى المستشفى. ولا يزال الحادث محل المتابعة الأمنية ، والله ولي التوفيق.

الأخبار الدولية

البحرين تدين التفجير الإرهابي الذي استهدف جامع العنود في الدمام
أدانت مملكة البحرين التفجير الإرهابي الذي استهدف جامع العنود بمدينة الدمام وراح ضحيته ثلاثة من الأشخاص الأبرياء وإصابة أربعة آخرين .
 
وأكدت في بيان بثته وكالة أنباء البحرين اليوم أن هذا العمل الإرهابي يتنافى مع كل القيم الأخلاقية والإنسانية ويتناقض مع الأديان السماوية كافة وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف ومبادئه السمحة ، محذرة من أن مثل هذه الأعمال الإجرامية تهدف لإشعال الفتنة الطائفية تؤدي إلى صراعات مقيتة ومدمرة للجميع .
 
وقدمت مملكة البحرين خالص التعازي والمواساة لأسر ضحايا هذا الحادث الأليم وذويهم .
 
وأشادت بالجهود المباركة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - في مكافحة الإرهاب على الصعيدين الإقليمي والدولي ، مثمنة جهود قوات الأمن التي حالت دون تنفيذ جريمة إرهابية تستهدف المصلين أثناء أدائهم لصلاة الجمعة .
 
وأكدت موقفها الداعم للمملكة العربية السعودية وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات لبسط الأمن وتعزيز الاستقرار في مختلف أرجاء البلاد، مشددة على أن أمن المملكة العربية السعودية هو من أمن العالمين العربي والإسلامي وهو ما يستوجب توحدًا عربيًا وتضامنًا إسلاميًا وتعاونًا دوليًا من أجل القضاء على الإرهاب الذي يهدد جميع الدول والشعوب دون تفرقة أو تمييز وتخليص العالم من تلك الآفة الخطيرة .
باكستان وبيلاروسيا تبحثان التعاون العسكري والدفاعي
التقى رئيس اللجنة الصناعية العسكرية لبيلاروسيا سرغي غوروليف الذي يزور باكستان حاليًا رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الباكستانية الجنرال راشد محمود .
 
وبحث الجانبان خلال اللقاء الذي جرى اليوم بمقر رئاسة الأركان المشتركة الباكستانية سبل تعزيز التعاون بين البلدين في المجالين الدفاعي والعسكري .
التحالف الدولي ينفذ 24 غارة في العراق وسوريا
نفذت قوات التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي خلال الـ 24 ساعة الماضية 20 غارة في العراق وأربع في سوريا .
 
وقالت قوة المهام المشتركة في بيان إن الغارات في العراق نفذتها طائرات مقاتلة, وقاذفات وطائرات بدون طيار على مقربة من بغداد, وبيجي, والفلوجة, ومخمور, والرمادي, وسنجار, وتلعفر .
 
وأضاف البيان أن قاذفة قنابل ومقاتلة نفذتا الغارات في سوريا على مقربة من الحسكة, وعين العرب .

الأخبار الإقتصادية

الأسهم الباكستانية تحقق مكاسب بنسبة 0.91%
حقق مؤشر بورصة كراتشي كبرى أسواق الأسهم الباكستانية اليوم مكاسب بنسبة 0.91% أي ما يعادل 299 نقطة، وأغلق عند مستوى 33063 نقطة.
 
وبلغت كمية التداول 189134160 سهماً ارتفعت منها القيمة السوقية لـ33131 سهم وتراجعت قيمة 32763 أسهم.
مختصون في قطاع التسويق يؤكدون حاجة السوق لشركات متخصصة في الأبحاث التسويقية
دعا مختصون في قطاع التسويق الى الاهتمام بدراسات البحوث التسويقية،حيث أن الكثير من الدراسات التي تعتمد عليها المنشآت المختلفة في إعداد خططها التسويقية تستند الى معلومات لا صلة لها ببيئة السوق وعادات وتقاليد المجتمع، مؤكدين حاجة السوق إلى شركات متخصصة في مجال أبحاث التسويق .
 
وأكدوا خلال مشاركتهم في اللقاء المفتوح الذي نظمته غرفة الرياض ممثلة في لجنة التسويق مساء أمس بمقر الغرفة، أهمية أن تتبني الجهات ذات العلاقة تنظيم عدد من البرامج التدريبية لتخريج كوادر مؤهلة في مجال التسويق،مشيرين إلى وجود فرص استثمارية واعدة في هذا المجال ، كما طرحوا عدد من القضايا تتعلق بالسوق السعودية وأساليب التسويق وطبيعة المنافسة السائدة فيه.
 
وقال رئيس لجنة التسويق بالغرفة الدكتور محمد العوض خلال اللقاء، إن معوقات كثيرة تواجه قطاع التسويق من ضمنها غياب المهنية والاحترافية وعدم وجود برامج تدريبية، مفيدًا أن اللجنة قامت بالعديد من النشاطات لسد النقص في هذا الجانب حيث نظمت العديد من المحاضرات وورش العمل واقامة سلسلة برامج بعنوان "تجارب تسويقية ناجحة" لعكس التجارب التي حققتها بعض الشركات في مجال التسويق واتاحة الفرصة للشركات الأخرى للاستفادة منها، إضافة إلى فتح مجالات للتعاون مع الجامعات للاهتمام بالبحوث التسويقية.
 
وأوضح أن اللجنة بالتعاون مع مركز التدريب بالغرفة ستعمل على عقد عدد من البرامج التدريبية في مجال التسويق والإعلان وخدمة العملاء ،مشيرًا إلى وجود العديد من الفرص الاستثمارية في هذا المجال .
 
يذكر أن اللقاء يأتي في إطار جهود لجنة التسويق لتبادل الآراء والتعرف على تطلعات المستثمرين في قطاع التسويق والإعلان، حيث تداول المشاركون فيه حول عدد من المواضيع المتعلقة بصناعة الإعلان وبحوث التسويق وخدمة العملاء والتسويق الإلكتروني.
ارتفاع العقود الآجلة للخام نحو واحد بالمئة
رتفعت العقود الآجلة للخام نحو واحد بالمئة اليوم بعد تراجع المخزونات الأمريكية للأسبوع الرابع على التوالي لكن الأسعار بصدد تسجيل انخفاض أسبوعي بفعل ارتفاع الدولار.
 
وشهد النفط تراجعات حادة في وقت سابق هذ الأسبوع متأثرا بتجدد مكاسب الدولار وسط مخاوف من أن إمدادات الخام الأمريكية ربما بدأت تعاود الصعود بعد ثلاثة أسابيع من التراجع.
 
وبحلول الساعة 53ر06 بتوقيت جرينتش ارتفع خام برنت تسليم يوليو 39 سنتا إلى 62.97 دولار للبرميل وسجل الخام الأمريكي 58.15 دولار مرتفعا 47 سنتا.

الأخبار الرياضية

بلاتر يستمر لولاية جديدة على رأس "فيفا"
أعاد كونغرس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، اليوم الجمعة، انتخاب جوزيف بلاتر رئيساً له، الذي كان بمنافسة على هذا المنصب مع الأمير علي بن الحسين من الأردن.
 
وفي الجولة الأولى حصل بلاتر على 133 صوتا مقابل 73 صوتا للامير علي بن الحسين وهو ما أعاد الكرّة مجددا ليتم الاقتراع بين اتحادات العالم البالغة 209 اتحادا لانتخاب رئيس جديد.
بلاتر يدعو إلى التضامن داخل عائلة فيفا
دعا رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر إلى التضامن داخل عائلة فيفا وسط عاصفة الفساد التي هزت أركان منظمته في الساعات الـ 48 الأخيرة، وذلك خلال افتتح أعمال الكونغرس الخامس والستين اليوم في زيوريخ.
 
وقال بلاتر أمام ممثلين عن 209 اتحادات وطنية "نمر في أوقات عصيبة، لقد ألقت الأحداث الأخيرة بظلالها على الفيفا وعلى الكونغرس، أدعوكم إلى إزاحة الظلال ورفع المعنويات".
 
وأضاف "لا نستطيع أن ندع سمعة فيفا تتلطخ بهذا الشكل، الأفراد متهمون بالفساد وليس الفيفا بأكملها، اليوم أدعوكم إلى اظهار روح الفريق، من أجل المضي قدما"، مشيراً إلى أنه كفاح ضد الفساد والتلاعب بنتائج المباريات والتمييز، واصفها بالآفات، التي لا تزال متواجدة في لعبة فيفا".
الرئيس العام لرعاية الشباب يصل تورنتو
وصل صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية والوفد المرافق لسموه اليوم , إلى مدينة تورونتو الكندية في زيارة رسمية لكندا .
 
وكان في استقبال سموه لدى وصوله مطار أوتاوا سفير خادم الحرمين الشريفين لدى كندا نايف بن بندر السديري ومعالي وزير الرياضة الكندي بال غوسال وعدد من المسئولين الكنديين وأعضاء السلك الدبلوماسي في السفارة السعودية وعدد من السفراء العرب لدى كندا .
 
وأوضح سمو الأمير عبدالله بن مساعد أن زيارة الوفد تندرج في إطار علاقات التعاون بين المملكة وكندا وتطوير العلاقات في المجالات عامة وفي مجال الرياضة خاصة .
 
وأفاد سموه بأن البحث خلال اللقاءات سيتركز حول العلاقات الثنائية بين البلدين في المجال الرياضي وسبل دعمها ، مؤكدا حرص الرئاسة العامة لرعاية الشباب على تعزيز العلاقات بين المملكة والدول الشقيقة والصديقه انطلاقا من المبادئ الثابتة في سياسة المملكة المتمثلة في ترسيخ العلاقات مع الدول كافة.